إقبال السياح الروس ينعش القطاع في دول الخليج

على مدى السنوات الماضية، استقبلت دول مجلس التعاون الخليجي عدداً كبيراً من السياح الروس. وتشير التوقعات إلى أن هذا الاقبال سيستمر بالنمو مستقبلاً ليسهم في ارتفاع إيرادات قطاع السياحة والسفر في دول المجلس من السياحة الروسية إلى نحو 1.22 مليار دولار أميركي بحلول عام 2023، بزيادة قدرها 19% بالمقارنة مع أرقام عام 2018. جاء ذلك وفقاً للأبحاث الصادرة عن معرض سوق السفر العربي 2020 الذي سيقام في مركز دبي التجاري العالمي في الفترة ما بين 19 إلى 22 أبريل/ نيسان 2020.

وتعليقاً على ذلك، قالت مديرة معرض سوق السفر العربي في الشرق الأوسط ، دانييل كورتيس إن ” انتعاش أسعار النفط واستقرار الأسواق المالية وارتفاع دخل الفرد، أدى إلى عودة السياحة الروسية بقوة إلى دول مجلس التعاون الخليجي ومساهمتها الكبيرة في دعم قطاع السفر والسياحة. ويأتي المواطنون الروس عادةً إلى دول المنطقة للاستمتاع بأشعة الشمس الدافئة على مدار العام، والإقامة في الفنادق والمنتجعات الفاخرة ذات الخدمات المميزة، وزيارة أبرز المعالم والمرافق الترفيهية”.

الإمارات أولاً

يتوقع البحث الذي أجرته كوليرز إنترناشونال بالتعاون مع ريد ترافيل إكزيبشنز الجهة المنظمة لسوق السفر العربي، أن تشهد دولة الإمارات النمو الأبرز في هذا الجانب، حيث من المنتظر أن يصل إجمالي إنفاق السياح الروس فيها  إلى 1.1 مليار دولار بحلول عام 2023، وارتفاع الإنفاق السياحي في الرحلة بنسبة 5% من 1600 دولار إلى 1750 دولار.

وبالنظر إلى أرقامها في السياحة الخارجية، تعد روسيا واحدة من أكبر 10 أسواق مصدرة للسياح إلى دولة الإمارات التي استقبلت 578 ألف زائر روسي عام 2018، ومن المتوقع أن يرتفع هذا الرقم بمعدل نمو سنوي مركب نسبته 4.2% ليصل إلى 688 ألف زائر بحلول عام 2023، بحسب كوليرز إنترناشونال.

 

أضافت كورتيس: “بالتزامن مع هذا النمو المتوقع، شهدت العلاقات والروابط بين روسيا ودولة الإمارات نمواً ملحوظاً في السنوات الأخيرة مدعومةً بمنح المواطنين الروس تسهيلات جديدة للحصول على التأشيرات، وإدخال رحلات جوية جديدة ومباشرة بين البلدين. وتكفي الإشارة إلى أن “فلاي دبي” أصبحت أول شركة طيران خليجية توفر رحلات جوية مباشرة بين دولة الإمارات ومدينة سوتشي الروسية في وقتٍ سابق من العام 2019، كما عملت كل من طيران الإمارات والاتحاد للطيران على زيادة رحلاتهما بين البلدين، حيث أضافت طيران الإمارات رحلة يومية ثالثة إلى موسكو عام 2018″.

السعودية

وفي السياق ذاته، يتوقع للمملكة العربية السعودية أن تستقبل نحو 17 ألف زائر روسي عام 2023، وأن تحقق ثاني أعلى معدل إنفاق للسياح الروس في المنطقة، ليصل إجمالي إنفاقهم إلى حوالى 28.5 مليون  دولار.

وفي ظل الإصلاحات الأخيرة وإدخال نظام التأشيرات السياحية الإلكترونية والعمل على تطوير عدد من المشاريع العملاقة بما في ذلك مشروع البحر الأحمر ومشروع “أمالا”، تتطلع المملكة إلى جذب المزيد من السياح الروس والاستفادة من زيادة إنفاقهم.

تابعت دانييل كورتيس: تهدف مشاريع التطوير العملاقة في السعودية إلى تلبية الاحتياجات المتزايدة في قطاع السياحة الفاخرة لأصحاب الثروات الضخمة، لاسيما وأن روسيا تحتل الآن المرتبة الرابعة في العالم من حيث عدد المليارديرات المقيمين في البلاد، حيث يبلغ مجموع ثروات 303 مليارديرات روس نحو 355 مليار دولار أميركي”.

أما سلطنة عمان، فيتوقع لها أن تحقق معدل نمو قدره 4%، وأن تستقبل 13 ألف مواطن روسي بحلول عام 2023.

 

 

 

تعليقات الفيسبوك

التعليقات مغلقة