تخفيض الجمارك الإيرانيّة على البضائع السورية

شكلّت الخطوة اللافتة للسفارة الايرانية التي أعلنت  بدء تطبيق اتفاقية التخفيض الجمركي اعتباراً من بداية الشهر الحالي حدثاً اقتصادياً هاماً ساهم في إسعاد المصدرين السوريين، حيث وافقت الحكومة الإيرانية على بدء تطبيق اتفاقية التخفيض الجمركي وذلك بعد الجهود المشتركة التي بذلت خلال عدة أشهر من المتابعة المباشرة.
وتتضمن الاتفاقية تخفيض الجمارك للبضائع السورية الداخلة إلى إيران لـ4%، و التي كانت مطبّقة فقط على البضائع الإيرانية الداخلة إلى سورية، وعمل اتحاد المصدرين السوريين على تفعيلها خلال الشهور الماضية، وسعى مع كل الجهات للوصول إلى هذا القرار الذي سيفتح السوق الإيراني على مصراعيه، أمام البضائع السورية.
وتم الاعلان عن هذه الخطوة خلال الاجتماع النوعي الذي عقد في مبنى الاتحاد مؤخراً بحضور رئيس الاتحاد محمد السواح و الملحق التجاري للسفارة الإيرانية بدمشق علي كاظميني.