سجواني: لإحداث تحول بالمشهد العقاري في الإمارات

قال علي سجواني، المدير العام للعمليات في داماك العقارية والرئيس التنفيذي لمشروع دي-لابس (D-Labs)، بأن العقارات والمجتمعات الافتراضية التفاعلية بالكامل والمصممة في عالم الميتافيرس الافتراضي تساهم في تحقيق نمو كبير في “المبيعات الخالصة عبر الإنترنت” في شركة داماك العقارية.

وكشف سجواني خلال حديثه في “ملتقى دبي للميتافيرس” بحضور نخبة من خبراء الجيل الثالث للويب، بأن المعاملات العقارية التي تتم عبر الإنترنت فقط تمثل نسبة متزايدة باستمرار من النشاط العقاري لشركة داماك العقارية، مسجلةً نحو 100 مليون دولار أمريكي في كل ربع سنوي، في الوقت الذي تستهدف فيه الشركة التي تتخذ من دولة الإمارات مقراً لها، نمو هذا الرقم الرقم ليصل إلى 150 مليون دولار أمريكي شهرياً بحلول منتصف عام 2023.

بالإضافة إلى المدير العام لشركة داماك العقارية، شهدت الجلسة التي أقيمت ضمن الأول اليوم من فعاليات “ملتقى دبي للميتافيرس” والتي حملت عنوان “فرص الميتافيرس في مجال العقارات الافتراضية”، مشاركة كلاً من: جو أبي عقل الرئيس التنفيذي للتطوير المؤسسي في ماجد الفطيم، وغاي بارسوناج مدير قطاع الميتافيرس في “بي دبليو سي”، وسامويل هاميلتون المدير الإبداعي في ديسانترالاند، في حين أدارت الجلسة سارة فورستر من صحيفة “ذا ناشيونال”.

وعلق سجواني خلال حديثه في جلسة النقاش أمام المشاركين قائلاً: “خلال فترة تفشي الجائحة، واصلت داماك جهودها في تطوير مختلف القنوات الرقمية لاسيما تلك المتعلقة بالمبيعات وخدمة العملاء. وفي ضوء ذلك، أطلقت الشركة قناة رقمية خاصة بالمبيعات عبر الإنترنت فقط، وبدأنا ببيع العقارات لعملائنا في مختلف أنحاء العالم من خلال استخدام برامج الاتصال المرئي “زووم” و”مايكروسوفت تيمز”، وكانت النتيجة أن حققنا مبيعات كبيرة وصلت لأكثر من 100 مليون دولار أمريكي في كل ربع سنوي عبر هذه القناة فقط”.

وأضاف: “على الرغم من أن هذه التجربة حققت نتائج مذهلة، إلا أنها ليست تجربة غامرة أو متكاملة، حيث يكون التفاعل فيها مع العميل محدوداً بعض الشيء، لذا، بدأنا بالاستثمار في عالم ميتافيرس بطريقة جديدة ومبتكرة، من خلال قيامنا باعتماد تقنية التوأم الرقمي لجميع أصولنا ومجتمعاتنا، كي نتيح لعملائنا معاينة ومشاهدة الفلل والشقق التي يرغبون بشرائها افتراضياً قبل أن يقوموا بإتمام عملية الشراء”.

من جهةٍ أخرى، ناقش سجواني مع نظرائه من المتحدثين في هذه الجلسة، مجموعة من المواضيع المتعلقة بالعقارات والجيل الثالث للويب، بما في ذلك قطاع العقارات الافتراضي المزدهر، وكيف يتم الاستفادة من التكنولوجيا لإشراك المستثمرين المحتملين، وأبرز الاتجاهات والفرص المستقبلية التي يمكن أن نتوقع رؤيتها بالتزامن مع تطور عالم ميتافيرس.

وتحدث أمام الحضور تعليقاً على أهمية الاستفادة من المواهب والخبرات الخاصة بالجيل الثالث للويب

وفي إطار “استراتيجية دبي للميتافيرس” التي تم الإعلان عنها هذا العام بتوجيهات من صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة، رئيس مجلس الوزراء، حاكم دبي، أعلن سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم، ولي عهد دبي، رئيس المجلس التنفيذي لإمارة دبي، ورئيس مجلس أمناء مؤسسة دبي للمستقبل عن إطلاق ملتقى دبي للميتافيرس.
هذا وقد استضافت “مؤسسة دبي للمستقبل” الملتقى في “متحف دبي للمستقبل” يومي 28 و29 سبتمبر 2022، وقد جمع الحدث العالمي أكثر من 300 خبير إقليمي ودولي من أكثر من 40 مؤسسة وشركة تكنولوجيا من دولة الإمارات ومختلف أنحاء العالم، الذين يلعبون دوراً بارزاً في تشكيل مشهد الجيل الثالث للويب والاستفادة من تطبيقاته المحتملة.

تعليقات الفيسبوك

اضف تعليق