بعد التمثيل والانتاج والإخراج.. مدرسة جورج كلوني!!

يستعد الممثل الأمريكي المخضرم جورج كلوني لاتخاذ خطوة جديدة في حياته المهنية، بعدما قدم كل شيء للفن سواء على مستوى التمثيل أو الإنتاج أو الإخراج ، وكتابة السيناريو.

حيث يتعاون الممثل جورج كلوني ، مع مجموعة من اصدقائه ومنهم “دون شيدل” و”كيري واشنطن” بالتعاون بالإضافة الى مسئولي التعليم في لوس أنجلوس لفتح مدرسة لتدريب المراهقين على مهارات مثل التصوير السينمائي والإضاءة ووظائف مختلفة تحتاجها هوليوود.

مدرسة جورج كلوني المقرر إطلاقها خلال عام 2022، تستهدف توفير مسار وظائف مختلفة ذو رواتب جيدة لمن يجدون صعوبة في شق طريقهم في هوليوود، والحرص على تحقيق التنوع وتكافؤ الفرص.

وقال جورج كلوني في بيان له، إن هدفهم عكس أفضل صورة للتنوع في بلاده، عن طريق إنشاء برامج ثانوية لتعليم الشباب على استخدام الكاميرات والمونتاج والمؤثرات الصوتية والمرئية وأي مجال يساعد على تقدم صناعة السينما.

ستوفر مدرسة جورج كلوني برنامج عملي إلى جانب الدراسة الأكاديمية، وستتيح إلى الراغبين في التعلم الفرصة للتواصل مع المتخصصين في كافة المجالات المتعلقة بالصناعة.

يضم مجلس إدارة المدرسة الجديدة إلى جانب جورج كلوني وشيدل وكيري كل من ميندي كالينج وإيفا لونجوريا وثلاثة من المنتجين، ومن المتوقع أن تبلغ الميزانية الأولية للمشروع حوالي 7 ملايين دولار.

وقال إحدى شركاء جورج كلوني لصحيفة نيويورك تايمز، إن تحقيق التنوع في هوليوود وإتاحة الفرص لتوظيف مزيد من النساء وذوي البشرة الملونة يعوقه نقص المرشحين المؤهلين للعديد من الوظائف.

جورج كلوني الذي يبلغ من العمر 60 عاما، تزوج من أمل علم الدين عام 2014، وأنجب منها طفلين توأم، هما أليكسندر وإيلا، واقتصر ظهوره منذ ذلك الوقت على حلقات وثائقية في الوقت الذي ركز فيه جهوده على الإنتاج والإخراج السينمائي، فيما قضى وقت الحجر الصحي الذي فرضته جائحة كورونا على العالم برفقة أسرته الصغيرة.

أخرج ومثل جورج كلوني مؤخرا في فيلم The Midnight Sky، مع فيليسيتي جونز وديفيد أويلو، وتم عرضه عبر منصة نتفليكس في الثالث والعشرين من ديسمبر/كانون الاول الماضي.

وعلّق النجم العالمى جورج كلونى، على منحه سابقا 14 من أصدقائه المقربين مليون دولار لكل واحد منهم، في حوار تلفزيوني قائلا:” هؤلاء أصدقائي المقربين وهم أقرضوني المال في الوقت الذي كنت فيه بلا مال.. وكانوا يفتحون لي منازلهم، ولذلك قررت أن أرد لهم الجميل وكنت سأكتب ذلك في وصيتي”.

تعليقات الفيسبوك

اضف تعليق