تدفقات الأسواق الناشئة في مارس الأضعف منذ عام

أظهرت بيانات من معهد التمويل الدولي، اليوم الاثنين، تباطؤ صافي التدفقات الأجنبية على صناديق الأسهم وأدوات الدين بالأسواق الناشئة في مارس/آذار لتسجل أضعف مستوياتها في نحو عام تحت وطأة ارتفاع عوائد السندات الأميركية.

وبلغ صافي التدفقات 10.1 مليار دولار في مارس/آذار، أقل رقم شهري لها منذ أبريل/نيسان 2020، ومقارنة بتدفقات صافية بلغت 23.4 مليار دولار في فبراير/شباط، والرقم الأخير أقل من التقديرات الأولية.

واجتذبت الصين ما يقرب من 90% من صافي تدفقات الشهر الماضي، مع ضخ 3.8 مليار دولار في الأسهم و5 مليارات في أدوات الدين الصينية.

وباستبعاد الصين، اجتذبت أسهم الأسواق الناشئة 0.2 مليار دولار وأدوات الدين 1.2 مليار دولار.

وقال المعهد إن الغموض المحيط بالأوضاع في تركيا بعد الإقالة المفاجئة لمحافظ البنك المركزي الشهر الماضي كانت من العوامل الرئيسية التي حدت من الشهية لأصول الأسواق الناشئة.

تعليقات الفيسبوك

اضف تعليق