القطاع الخاص و حل الأزمات الإنسانية

نفذت شركة “أس أيه بي” الشرق الأوسط وشمال إفريقيا ، المتخصصة في برمجيات الأعمال ، مجموعة متنوعة من الأنشطة بهدف الاستجابة لأسوأ أزمة لجوء يشهدها العالم منذ الحرب العالمية الثانية ، و لتسليط الضوء على دور القطاع الخاص في حل الأزمات الإنسانية.
وقادت الشركة مشروع أطلق عليه اسم “ون فور”، يُبرز دور الموسيقى في رفع مستوى الوعي ، والذي يخصص جزءاً من عائدات تنزيل أغنية “آي واز مي” لفرقة “إماجن دراغونز” عبر خدمة “آي تيونز”، للمفوضية السامية للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين . ومن المتوقع أن يجمع المشروع 5.5 ملايين دولار لدعم آلاف اللاجئين في أوروبا.