الاتحاد الأوروبي يناقش “جواز سفر لقاح كورونا”

وضع الاتحاد الأوروبي طلب “جواز سفر اللقاح” على جدول أعماله ، مما سيسهل حرية التنقل. ويهدف الاتحاد من تطبيق شهادة لقاح كورونا من قبل الدول الأعضاء ، إلى سفر الناس بسهولة أكبر.

وليس من الواضح في الوقت الحالي كيف سيتم تنفيذه وكيف سيؤثر على البلدان الثالثة. وفي وقت تواجه فيه دول الاتحاد الأوروبي صعوبات في مكافحة فيروس كورونا، أعلنت عن إجراءات جديدة واحدة تلو الأخرى.

وفي رسالة موجهة إلى رئيسة المفوضية الأوروبية، أورسولا فون دير لاين، اقترح كيرياكوس ميتسوتاكيس توسيع هذا البرنامج ليشمل جميع دول الاتحاد البالغ عددها 27 دولة موضحا أنه “يمكن استخدام الجواز الصحي أثناء الصعود ، بغض النظر عن وسيلة النقل”.

وكتب رئيس الوزراء اليوناني في رسالته “حتى لو لم نكن لنجعل التطعيم إجباريًا أو نجعله شرطًا أساسيًا للسفر ، يجب أن يكون الذين تم تطعيمهم أحرارًا في السفر”.

وأضاف “هناك حاجة ملحّة لاعتماد اتفاقية مشتركة حول كيفية تنظيم شهادة التطعيم بحيث يتم قبولها في جميع الدول الأعضاء”.

وبينما تقوم مفوضية الاتحاد الأوروبي بتقييم القضية بأبعادها الفنية، من المرتقب أن يناقش قادة الاتحاد الأوروبي القضية في مؤتمر بالفيديو حول تنسيق مكافحة الوباء في 21 يناير/كانون الثانيالجاري.

تعليقات الفيسبوك

اضف تعليق