بيانات “عوده” الماليّة لغاية أيلول/سبتمبر 2020

أَصدر بنك عوده بياناته الماليّة غير المدقّقة عن حسابات الأشهر التسعة الأولى من العام 2020، بحيث لم يسجّل أيّ أرباح لغاية شهر أيلول/سبتمبر، وهي النتيجة نفسها التي حقّقها خلال الفترة ذاتها من العام السابق، مع تخصيص المصرف كامل أرباحه لتغطية مؤؤنات تدنّي على محفظة الأدوات الماليّة (حيث بلغ حجم هذه المؤونات 123.57 مليون دولار أميركي لغاية أيلول/سبتمبر) بحسب الملاحظات التي رافقت البيانات الماليّة.
وبالأرقام، فقد تراجع صافي الإيرادات من الفوائد بنسبة 5.89% على أساسٍ سنوي إلى 794.62 مليون دولار، وانخفض صافي الإيرادات من العمولات بنسبة 296.56% إلى خسارة بقيمة 283.19 مليون دولار، فيما ارتفع صافي أرباح محفظة الأدوات الماليّة والإيرادات التشغيليّة الأخرى بأكثر من 3 أضعاف إلى 123.11 مليون دولار.
أمّا لجهة الميزانيّة المجمَّعة، فقد إنخفضت الموجودات بنسبة 10.85% خلال الأشهر التسعة الأولى من 2020 إلى 35.24 مليار دولار، وذلك نتيجة التراجع في رصيد الصندوق ومؤسّسات الإصدار بنسبة 7.86% إلى 14.16 مليار دولار، ترافقاً مع إنخفاض التسليفات الصافية بنسبة 17.55% إلى 8.53 مليار دولار.
كذلك انخفضت ودائع الزبائن لدى المجموعة بنسبة 10.52% خلال الأشهر التسعة الأولى من 2020 إلى 26.48 مليار دولار أميركي.

تعليقات الفيسبوك

التعليقات مغلقة