روبوتات في محطة فوكوشيما النووية

كشفت مجموعة من الشركات اليابانية عن روبوتات جديدة لمساعدة العمال في المهمات الشاقة المتمثلة في تنظيف المفاعلات ومنها محطة فوكوشيما النووية، على أن تبدأ عملها في وقت ما بعد أبريل/نيسان القادم. وتعد الروبوتات هذه أحدث الأدوات التي طورتها اليابان لتنظيف المخلفات النووية التي قد يستغرق إزالتها أكثر من نصف قرن، ويتنوع عملها من استخدام لخراطيم المياه أو رش الثلج الجاف على الأشياء الملوثة أو المساعدة بإزالة الجسيمات المشعة، يذكر أن “ميتسوبيشي” ، “هافي آندستريز” و “توشيبا”  تعد من أهم الشركات التي قامت بتطوير هذه الروبوتات.