سورية تتسلم مساعدات من منظمة الصحة العالمية

وصلت إلى مطار دمشق الدولي اليوم السبت، شحنة مساعدات طبية مقدمة من منظمة الصحة العالمية لسورية، تتضمن وسائل حماية شخصية للعاملين الصحيين، وأدوية ومستلزمات طبية تعادل نحو 8.8 طن، وبعض المواد الكاشفة للاختبارات، وذلك بهدف تعزيز استجابة المؤسسات الصحية للتصدي لجائحة كوفيد_19 على المستوى الوطني.

وقال المدير الاقليمي لمنظمة الصحة العالمية لشرق المتوسط أحمد المنظري الذي يزور سورية حالياً، إن المنظمة بدأت منذ انتشار الجائحة العمل على مختلف المستويات مع جميع دول العالم لضمان جاهزية الأنظمة الصحية، وتمكنت من إمداد دول شرق المتوسط بالعينات المخبرية لتشخيص المرض والدورات التدريبية للعاملين في المجال الصحي، إضافة إلى العمل على رفدها باحتياجات الحماية الشخصية.

من ناحيته، أكد معاون وزير الصحة أحمد خليفاوي، أهمية زيارة وفد المنظمة الصحة العالمية، كما لفت إلى التنسيق القائم بين وزارة الصحة السورية ومنظمة الصحة العالمية لاتخاذ الإجراءات اللازمة للتصدي لهذه الجائحة.

بدورها، أشارت ممثلة منظمة الصحة العالمية في سورية اكجمال مختوموفا، إلى التعاون الكبير مع سورية منذ انضمامها للمنظمة، مبيّنة أن هذه الزيارة جاءت بالتزامن مع اليوم العالمي للأمم المتحدة واليوم العالمي للتصدي لشلل الاطفال.