كورونا تصيب الميزانية الامريكية بعجز تاريخي

صدر تقرير حديث عن مكتب الميزانية بالكونغرس الأمريكي، يفيد أن عجز الميزانية الفيدرالية الإجمالي للأشهر الـ11 الأولى من السنة المالية 2020، قد بلغ وفقاً لتقديرات مكتب الميزانية بالكونغرس، 3.1 تريليون دولار، بزيادة 1.9 تريليون دولار عن العجز المسجل في الفترة نفسها من العام الماضي.

ويتوقع مكتب الميزانية في الكونغرس أن يبلغ عجز الميزانية 3.3 تريليون دولار بنهاية السنة المالية الحالية، وبذلك سيكون العجز الحالي في الموازنة الأمريكية هو الأكبر منذ عام 1945، بما يعادل 16.0% من الناتج المحلي الإجمالي، وكان عجز الميزانية في السنة المالية 2019، بلغ 984 مليار دولار.

وكانت السلطات الفيدرالية الأمريكية، قد ضخت منذ شهر مارس/اذار حوالي 3 تريليونات دولار في الاقتصاد لتحفيز النمو الاقتصادي على خلفية جائحة فيروس كورونا المستجد.

وتسببت هذه الجائحة في أزمة اقتصادية عالمية عميقة، ويتوقع صندوق النقد الدولي أن ينخفض ​​الاقتصاد العالمي هذا العام بنحو 5%، لكنه سيتعافى وينمو بنسبة 5.4% العام المقبل.

تعليقات الفيسبوك

التعليقات مغلقة