​بوينغ​ ستقلص عدد موظفيها

تعتزم شركة “​بوينغ​” الأميركية لصناعة الطائرات، تقليص عدد موظّفيها العاملين في وحدة ​الطيران المدني​ بنسبة 10%، للحدّ من التكاليف، في خضمّ أزمة يواجهها قطاع الطيران العالمي من جرّاء تفشّي فيروس كورونا المستجد.

وستطال عمليّات خفض عدد الموظّفين، وحدة تصنيع طراز “737 ماكس” الممنوعة من التحليق منذ أكثر من عام، على خلفيّة حادثتَي تحطّم أوقعتا 346 قتيلًا، كما ووحدتي تصنيع طرازي “787” و”777″. كما سيطال اقتطاع الوظائف ما يصل إلى 7 آلاف عامل، علمًا أنّ عدد موظّفي الشركة يتخطّى الـ160 ألفًا في العالم، بينهم 70 ألفًا في ولاية واشنطن حيث يتمّ تجميع أغلبيّة الطائرات المدنيّة الّتي تنتجها الشركة.