الشركات البريطانية تتقشف استعداداً لبريكست

قال وزير الخزانة البريطاني فيليب هاموند إن الشركات البريطانية والمستهلكين يشدون أحزمتهم، مشيراً إلى أن أجواء عدم اليقين المحيطة بمفاوضات خروج بريطانيا من الاتحاد الاوروبي (بريكست) هي بمثابة “عامل مثبط مؤقت وعلينا ازالته بأسرع وقت ممكن لإحراز بعض التقدم”. ولفت الوزير البريطاني في كلمة القاها أمام لجنة  الخزانة إلى أن “هناك العديد من الأدلة المتناقلة عن ان الشركات والمستهلكين ينتظرون معرفة النتيجة قبل اتخاذ قرار الاستثمارات وقرارات الاستهلاك”.
من جهتها قالت رئيسة الحكومة تيريزا ماي إن حكومتها “تخصص الاموال استعدادا لبريكست، بما يشمل سيناريو عدم التوصل لاتفاق”، كاشفةً أن “الخزانة خصصت اكثر من 250 مليون جنيه (330 مليون دولار) من الأموال الجديدة لقطاعات بينها تلك التي تشرف على الهجرة والنقل والزراعة.

 

*************************************

مجلـــة البنك والمستثمر
العدد 203 _تشرين ثاني 2017