الشراكة بين القطاعين العام والخاص تدعم التنمية

أصدرت مجموعة “فرنسبنك” وثيقة استشارية موسعة عن الشراكة بين القطاعين العام والخاص، هي الأولى من نوعها، لتعريف وشرح ماهية هذه الشراكة وكيف ستعود بالنفع على لبنان. وأوضح رئيس المجموعة عدنان القصار أن لديه “رؤية واضحة وإيمانا عميقا بأهمية الشراكة بين القطاعين العام والخاص كوسيلة مناسبة للتنمية والازدهار في بلدنا” .وقال: “ندعو إلى إقامة المزيد من الشراكات بين القطاعين العام والخاص في لبنان لإطلاق المشاريع الرئيسية اللازمة لتطوير البنية التحتية للبلاد وتمكينها من استعادة دورها كمركز تجاري ومالي واقتصادي للمنطقة ككل”.
وتحدد الوثيقة، التي حملت اسم  “ضمان مصالح لبنان في التطور السريع” ، مختلف أنواع الشراكات بين القطاعين العام والخاص المستخدمة دوليا، والتحديات المتعلقة بهذه الشراكات وكيفية التغلب عليها.

 

*************************************

مجلـــة البنك والمستثمر
العدد 202 _تشرين أوّل 2017