روسيا تقلص اعتمادها على الدولار

أكد وزير التنمية الاقتصادية الروسي ماكسيم أوريشكين أن روسيا تتخذ خطوات لتقليص اعتمادها على الدولار الأميركي في تعاملاتها، مشيراً إلى أن البنك المركزي الروسي اتخذ خطوات مهمة ضد القروض المقومة بالعملة الأجنبية. وأظهرت بيانات المركزي الروسي لشهر اَب/ أغسطس 2017  أن نحو 60% من حجم دين البلاد الخارجي مقوم بالعملة الأميركية، وهو أدنى مستوى منذ عام 2014.
وفي حزيران/ يونيو الماضي، خفضت روسيا استثماراتها في سندات الخزانة الأميركية بمقدار 5.8 مليار دولار لتصل إلى 101.9 مليار دولار، على إثر ذلك تراجع ترتيبها في قائمة أكبر حائزي السندات الأميركية  إلى المرتبة الـ14.

 

*************************************

مجلـــة البنك والمستثمر
العدد 201 _أيلول 2017