للعام الثالث… بنك سورية الدولي الإسلامي يقدم ألف حقيبة مدرسية مع قرطاسية

قدم بنك سورية الدولي الإسلامي وللعام الثالث على التوالي ألف حقيبة مدرسة مع قرطاسة للتلاميذ المحتاجين والمهجرين في مدرسة قدسيا الأولى للتعليم الأساسي في محافظة ريف دمشق-منطقة قدسيا اليوم الاثنين 11/9/2017، وذلك ضمن مبادرة البنك لدعم طلاب العلم والمعرفة في إطار مسؤوليته الإجتماعية تجاه أبناء المجتمع.

وعبر الأستاذ عبد القادر الدويك الرئيس التنفيذي للبنك عن سعادته البالغة بأن يكون للبنك دور في إسعاد التلاميذ والمحتاجين منهم على وجه الخصوص، فليس هناك أجمل من رسم الإبتسامة على وجوه الأطفال.

وأكد الدويك إلى أن “حملة ألف حقيبة مدرسية” ستكون بإذن الله تعالى أحد المشروعات التي سيحرص البنك على تنفيذها سنوياً دعما لأبناء الأسر المحتاجة ولمسيرتهم التعليمية بتوفير المتطلبات الدراسية وإدخال الفرح والسرور في أنفسهم ليبدؤوا عامهم الدراسي بجد ونشاط، وتحفيزاً لهم حتى يتمكنوا من استكمال مسيرتهم التعليمية دون الإحساس بالاختلاف عن باقي أقرانهم.

وتأتي هذه المبادرة بالتزامن مع بدء العام الدراسي الجديد، كنوع من التكافل والمسؤولية الاجتماعية للبنك تجاه التلاميذ المحتاجين، والمساهمة في تزويدهم بالحقائب وسد حاجتهم من القرطاسية بغية تخفيف الأعباء المادية عن كاهل ذويهم.

وتوجه الدويك بالشكر إلى السادة في وزارة التربية على المساعدة في تسهيل عملية التوزيع والوصول إلى التلاميذ المحتاجين وأثنى على جهودهم في دعم العملية التربوية وتمنى للطلاب التوفيق في عامهم الدراسي وفي مشوارهم التعليمي.

 

يذكر أن بنك سورية الدولي الإسلامي تأسس برأسمال قدره(5) مليارات ليرة سورية وقام برفعه ليصل إلى نحو 9.5 مليارات ليرة وبدأ تقديم أعماله المصرفية في الربع الثالث من عام 2007.

ويبلغ عدد فروعه ومكاتبه 25 فرعاً ومكتباً منتشره في مختلف المناطق السورية، ووصل عدد عملاء البنك إلى أكثر من 190 ألف متعامل حتى نهاية العام 2016 ويعد البنك من أكبر البنوك السورية الخاصة من حيث عدد المساهمين حيث بلغ عددهم حوالى 13 ألف مساهم، ومن أهم غايات البنك توفير وتقديم الخدمات المصرفية وفق أحكام الشريعة الإسلامية وممارسة أعمال التمويل والاستثمار القائمة على غير أساس الفائدة في جميع صورها وأشكالها، والمساهمة في عملية التنمية الاقتصادية في سورية من خلال قيام البنك بالمساهمة في عملية التمويل والاستثمار اللازمة لتلبية احتياجات المشاريع الإنمائية المختلفة بما ينسجم وأحكام الشريعة الإسلامية، إضافة إلى تحقيق نمو دائم ومتصاعد في الربحية وفي معدلات العائد على حقوق المساهمين.

 

*************************************

مجلـــة البنك والمستثمر
العدد 201 _أيلول 2017