الشباب البريطاني الأكثر تضرراً من “البريكست”

أظهر تقرير نشرته  صحيفة مترو البريطانية أن خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي (البريكست) سيتسبب في فقدان كل شاب من شبابها ما قد يصل إلى 108 آلاف جنيه إسترليني (138.5 ألف دولار) من دخله.
وسيعاني جيل الشباب البريطاني الذي صوت لصالح بقاء بلاده في الاتحاد الأوروبي من تأثيرات مالية لقرار “لم يكن من خياره”.
ووفقا لاقتصاديين من جامعة أوكسفورد ورئيس الوزراء الأسبق جون ميجور فإن الشبان ما دون الثلاثين من العمر سيكونون أكبر الخاسرين من البريكست في وقت تشهد فيه أسعار المساكن ارتفاعا جنونيا ويعاني الطلاب من ديون تثقل كاهلهم.

 

*************************************

مجلـــة البنك والمستثمر
العدد 216 _كانون الاول 2018

تعليقات الفيسبوك

التعليقات مغلقة