تحذير من فقاعة عقارية في مصر

حذر المركز المصري للدراسات الاقتصادية من تعرّض القطاع العقاري المصري لأزمة . وعرض المركز دراسة حذرت من حدوث مشكلة في السوق العقارية نتيجة  الزيادة الضخمة في المعروض من الوحدات، وتراجع القدرة الشرائية وتباطؤ البيع في السوق الثانوي.
وانتقدت الدراسة دخول الحكومة كلاعب رئيسي في القطاع، مع اتجاه الدولة لعمل وبيع وحدات جاهزة، مشيرة إلى أن تجربة الدولة في المدن الجديدة سابقة غير مشجعة حيث ما زالت نسب الإشغال في هذه المدن أقل من المستهدف.
وأوضحت الدراسة أن هناك 25% من العقارات المبنية في مصر شاغرة.

 

*************************************

مجلـــة البنك والمستثمر
العدد 214 _تشرين أول 2018

تعليقات الفيسبوك

التعليقات مغلقة