إطلاق أول صندوق سيادي لمصر

كشفت وزيرة التخطيط المصرية هالة السعيد، أن مصر تخطط لإطلاق أول صندوق سيادي لها مع نهاية 2018.
وأوضحت السعيد ، أنه على غرار صناديق الاستثمار في الهند وماليزيا، فإن ذراع الاستثمار الجديد في مصر سيسعى إلى توليد ثروة إضافية من الأصول الحكومية غير المستغلة، بدلا من استثمار فائض عائدات النفط والغاز مثلما تفعل دول الخليج. كما أضافت أنه بالشراكة مع القطاع الخاص، فإن الصندوق سيسعى إلى جذب استثمارات محلية وأجنبية والبناء على الإصلاحات الاقتصادية التي بدأت عام 2016 مع تعويم الجنيه. وسينطلق الصندوق برأس مال معلن قدره 200 مليار جنيه (11.1 مليار دولار)، وسيبدأ برأس مال مدفوع قدره 5 مليارات جنيه (280 مليون دولار)، سترفد الحكومة المصرية الصندوق بـ20% منها..

 

*************************************

مجلـــة البنك والمستثمر
العدد 211 _تموز 2018

تعليقات الفيسبوك

التعليقات مغلقة